الرئيسية / قضايا الارهاب / اعتقال أسعد بركات.. عميل حزب الله الإرهابي في المثلث الحدودي اللاتيني

اعتقال أسعد بركات.. عميل حزب الله الإرهابي في المثلث الحدودي اللاتيني

نجحت الشرطة الفيدرالية البرازيلية، صباح الجمعة، في القبض على أسعد أحمد بركات، أحد أبرز الإرهابيين المطلوبين في منطقة المثلث الحدودي بين البرازيل والأرجنتين وباراجواي، والمدرج على قوائم العقوبات الأمريكية لتمويله نشاطات حزب الله اللبناني الإرهابي.

وقع بركات في قبضة الشرطة خلال الساعات الأولى من صباح الجمعة، في مدينة فوز دي إيغواسو، بحسب ما أفادت به وسائل إعلام برازيلية وباراجوايانية.

وأشاد وزير الداخلية الباراجواياني، خوان إرنستو فيامايور بعملية القبض على بركات في فوز دي إيغواسيو، لافتا إلى أن بلاده كانت قد أصدرت مذكرة اعتقال دولية بحقه في أغسطس/آب.

ويأتي الإيقاع ببركات ثمرة لعملية مطاردة وتضييق للخناق عليه، بشكل فعال، منذ نهاية أغسطس/آب، حيث كانت السلطات في باراغواي أصدرت أمر اعتقال بحق بركات، الذي يعد من كبار ممولي حزب الله اللبناني، والذي تصنفه الولايات المتحدة منظمة إرهابية.

وكانت الحكومة الأرجنتينية أعلنت مطلع سبتمبر/أيلول تجميد أصول ما يسمى بـ “شبكة بركات” التي يقودها أسعد بركات بعد رصد قيامها بتمويل تنظيم “حزب الله” اللبناني الإرهابي، بحسب ما أعلنت وحدة المعلومات المالية الأرجنتينية (حكومية) في بيان في ذلك الوقت، وهي هيئة مكلفة بمكافحة تمويل الإرهاب وتبييض الأموال.

و”شبكة بركات”، المعروفة أيضا باسم “عشيرة بركات”، هي منظمة إجرامية مرتبطة بـ”حزب الله”، ويقودها أسعد أحمد بركات الذي صدرت بحقه مذكرة توقيف دولية، وفقا لموقع “أرجنتينا ريبورتس” الناطق بالإنجليزية.

وفي بيانها، أوضحت وحدة المعلومات المالية الأرجنتينية أنه من خلال عملها في منطقة “الحدود الثلاثية” التي تقع في باراجواي والبرازيل والأرجنتين، رصدت أعضاء في المجموعة يعبرون عدة مرات جسر “تانكريدو نيفيس الدولي”، الذي يربط بين مدينتي فوز دو إيجواسو البرازيلية، وبويرتو إجوازو الأرجنتيني.

وفي عام 2006، استهدفت الولايات المتحدة نفس الشبكة لذات السبب، وفقا لبيان حكومي.

وقال مدير مكتب مراقبة الأصول الأجنبية (أوفاك) التابع لوزارة الخزانة الأمريكية، آدم زوبين، إن “شبكة أسعد أحمد بركات في منطقة الحدود الثلاثية هي شريان مالي رئيسي لحزب الله في لبنان”.

وأضاف “يهدف الإجراء إلى تعطيل هذه القناة وزيادة تفكيك شبكة بركات المالية”.

وهذه هي المرة الأولى التي تقوم فيها دولة من دول منطقة “الحدود الثلاثية” بتجميد أصول المجموعة.

وكانت الولايات المتحدة حددت “بركات” باعتباره ممولا رئيسيا لحزب الله في منطقة “الحدود الثلاثية”، وأشارت إلى أنه أمضى وقتا في كل من باراجواي والبرازيل على مدى العقدين الماضيين.

وكذلك صنفه مكتب مراقبة الأصول الأجنبية (أوفاك) على أنه إرهابي؛ ما يعني أن أصوله مجمدة أيضا في الولايات المتحدة، ولا يمكنه العمل ماليا داخل البلاد.

وتؤكد الحكومة الأرجنتينية أن هذا الشخص يقيم علاقات وثيقة مع قادة “حزب الله”، وقد عمل عن كثب مع “العديد من المتطرفين المتشددين”.

ارتبط حزب الله بهجومين إرهابيين ضد اليهود في الأرجنتين؛ واحد ضد السفارة الإسرائيلية في عام 1992؛ ما أسفر عن مقتل 29 شخصا، وآخر ضد الرابطة المشتركة بين الأرجنتين وإسرائيل في عام 1994؛ مما دمّر سجلات تعود لفترة قرن، وقتل 85 شخصا، وخلف مئات الجرحى.

العين الاخبارية

شاهد أيضاً

شبكة دعارة لحزب الله

نشر فريق التواصل بوزارة الخارجية الأميركية، الأحد، تغريدة على “تويتر”، سلط فيها الضوء على شبكة …

أضف رد (التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها)

%d مدونون معجبون بهذه: