الرئيسية / تكنولوجيا الدفاع / الإمارات تطلق بـ”نجاح” أول قمر اصطناعي نانومتري إلى الفضاء

الإمارات تطلق بـ”نجاح” أول قمر اصطناعي نانومتري إلى الفضاء

أعلنت الإمارات، اليوم الأربعاء، إطلاقها “بنجاح”، أول قمر اصطناعي “نانومتري ” إلى الفضاء الخارج يحمل اسم ” نايف -1 “. من مركز الفضاء “ساتيش داوان” بقاعدة إطلاق المركبات الفضائية “سريهاريكوتا” بالهند.

ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية عن كل من “مركز محمد بن راشد للفضاء، و”الجامعة الأمريكية في الشارقة” نجاح إطلاق القمر عند الساعة السابعة و58 دقيقة صباحا حسب التوقيت المحلي للبلاد ( 3:58 تغ).

ويتمتع القمر بعدة مميزات، حيث يعد القمر الصناعي النانومتري الأول من فئته المبرمج على بث رسائل باللغة العربية، ويحتوي على نظام تحكم وتوجيه نشط Active خلافًا للأقمار الصناعية التي يستخدم فيها نظام التحكم غير النشط Passive لصغر حجمها.
ويأتي إطلاق ” نايف ـ 1 ” بعد يوم من إعلان محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ومحمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي مشروع ” المريخ 2117 ” في ختام أعمال القمة العالمية للحكومات.

بدورها، ذكرت المهندسة فاطمة لوتاه، نائب مدير مشروع “نايف -1” أن مهمة القمر “تتضمن العديد من الأهداف العلمية التي سيتم تحديدها ودراستها، من بينها تحديد خصائص النموذج الحراري للقمر الاصطناعي والتحقق من دقته ومدى موافقته لبيئة الفضاء، ودراسة تطور أداء الخلايا الشمسية في الفضاء خلال مرحلة حياة القمر”.

واستغرق إنجاز جميع مراحل المشروع، عاما ونصف العام، وتضمنت مراحل التصميم والتصنيع والاختبار، حيث أُنجزت معظمها في “مركز محمد بن راشد للفضاء” .

وتم تنفيذ المشروع وبرنامج نقل المعرفة بالتعاون مع “Innovative Solutions in Space”، إحدى الشركات الرائدة عالمياً في مجال تطوير المعدات الفضائية بالإضافة إلى نظم الأقمار الاصطناعية النانومترية.

وأُطلق القمر الاصطناعي من مركز الفضاء “ساتيش داوان” في قاعدة إطلاق المركبات الفضائية “سريهاريكوتا” في الهند على متن الصاروخ ” C37–PSLV “، الذي أطلق من على متنه أكبر عدد من الأقمار بلغ عددها 104 أقمار.

وعقب 18 دقيقة و32 ثانية من عملية الإطلاق ووصوله إلى مداره الفضائي على بعد حوالي 512 كلم عن سطح الأرض، تلقَّت المحطة الأرضية في الجامعة الأمريكية في الشارقة أول اشارة منه.

شاهد أيضاً

الألغام الروسية المضادة للطائرات المروحية “طائرات الهليكوبتر”

في عام 2014 دخلت الألغام المضادة للطائرات المروحية الخدمة لدي الجيش الروسي وقد تم تطوير …

أضف رد (التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها)

%d مدونون معجبون بهذه: