الرئيسية / لبنان / فضيحة تهز الشمال.. سوريون بهويات مزورة للبنانيين متوفين!

فضيحة تهز الشمال.. سوريون بهويات مزورة للبنانيين متوفين!

فضائح بالجُملة ومن العِيار الثقيل بدأت ذيولها تتكشف بعد انتهاء “معمعة” الانتخابات وفوضاها وستكون ارتداداتها كارثية وفق “مقياس الفضيحة”، ما ان يُعطى الضوء الاخضر لكشف النقاب عنها وعن وقائع بَقِيَت طيْ الكِتمان لِفترة حتى اكتملت الادلة والمعُطيات والقرائن.

المتورطون كُثر من مافيات، جِهات وسلطات كبرى “شقيقة” ستتلقى “صفعة” مُدوية وفقًا للحقائق المُرّة التي تكشّفت تِباعاً. أموات مرّت عليهم دهور لم يُشطبوا من سجلات النفوس والبديل لهم سوريون..

-“محمد” – (اسم مُستعار) سجل التبانة – علوي متوفي منذ مُدة طويلة، لم يُشطب من سجلات النفوس.
-“حسن”ـ (اسم مُستعار أيضاً) سوري الجنسية – علوي من طرطوس، مُتزوج ولديه 5 أولاد.
الأسماء الحقيقية بغنى عن نشرها حتى انتهاء الملف فقد تكون سبباً في تعكير مُجريات التحقيق او تعريض المعنيين لضغوط جميعنا على دراية بها، حيثيات القضية يهمنا تسليط الضوء عليها. معلومات “رادار سكوب” المُتقاطعة مع أكثر من مصدر، تُفيد بالتالي:

– “حسن” السوري استحصل على اخراج قيد افرادي لبناني باسم “محمد” الطرابلسي المتوفي مُلصق عليه رسم “حسن” الشمسي.
– تمت العملية بمُساعدة احد المخاتير في منطقة طرابلس.
– استحصل ايضًا على وثيقة زواج باسم “محمد”، بما معناه ان المتوفي بات متزوجا من امرأة سورية ولديه 5 اولاد على اسمه.
– غادر الاراضي اللبنانية مُتوجهاً الى سوريا ويُحكى ان جهة معينة هناك سهّلت له ذلك.

وتكشف المُعطيات التي استحصل ” رادار سكوب ” عليها بعد التحري والتقصي عن خفايا هذه القضية والتأكد من كل ما تواتر الينا من تفاصيل بأن “حسن” لم يكتفِ بذلك اذ بموجب اخراج القيد اللبناني الذي استحصل عليه تقدم بطلب منح الجنسية لعقيلته وأولادهما.

واللافت ان الاخير ارسل اوراقه الى السفارة اللبنانية في سوريا حيث لاقى الجواب سريعا لتتحول الى الاحوال الشخصية في لبنان فدائرة النفوس في طرابلس ليُصار بعدها الى تسجيل زوجته وأولاده على سجلات النفوس اللبنانية.

عائلة سورية بأكملها بين ليلة وضُحاها باتت لبنانية، عملية تزوير مرّت مرور الكرام على كل هذه الدوائر دون ان يكتشفها احد الى ان وصلت مسامِعها الى الأجهزة الامنية التي تمكنت بعد التأكد من كافة المُعطيات والتحري والتقصي عنها من توقيف ثلاثة من ابناء “حسن” وكشف المُخطط بكامله والاسماء والجهات المتورطة التي سهلت هذه العملية وساهمت باتمامها.

أم الفضائح، ما حصل ويحصل في قلب الشمال النابض، طرابلس، وتتساءل مصادر عملت على كشف خيوط الفضيحة، “هل المُراد من تلك العملية اللعب بالميزان الديموغرافي للمنطقة وقلب المعادلة رأسا على عقب بُغية زيادة عدد ناخبي احدى الطوائف على حساب طوائف اخرى؟”

فما قيل في السابق عن خُطط مُمنهجة لتجنيس السوريين وتوطينهم لم يعد كلاما عابراً او مُجرد هواجس انما واقع خطير يستدعي التحرك فوراً لكشف النقاب عن مئات العمليات المماثلة والتي دُفنت حقيقتها مع كل متوف لم يُشطب عن لوائح الشطب لأسباب باتت معلومة..

ستيفاني جرجس – رادار سكوب

شاهد أيضاً

باسيل يزايد على عون نحو دمشق

باسيل يزايد على عون: نحو دمشق يريد باسيل إجراء تحول جذري في سياسة لبنان الخارجية …

أضف رد (التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها)

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات