الرئيسية / قضايا الارهاب / عملية بلجيكية – فرنسية – ألمانية تحبط هجوماً ارهابياً إيرانياً على المعارضة

عملية بلجيكية – فرنسية – ألمانية تحبط هجوماً ارهابياً إيرانياً على المعارضة

أعلنت السلطات البلجيكية أمس انها أحبطت «في الوقت المناسب» هجوماً إرهابياً استهدف مؤتمراً نظمته المعارضة الايرانية في باريس السبت الماضي. واشارت الى توقيف زوجين من اصل ايراني متهمين بمحاولة تنفيذ العملية، فيما اعتقلت ألمانيا ديبلوماسياً ايرانياً، وأوقفت فرنسا ثلاثة مشبوهين في الملف.

وأعلن المدعي العام البلجيكي ان الزوجين أمير س. (38 سنة) ونسيمة ن. (33 سنة)، وهما بلجيكيان «من اصل ايراني»، «يُشتبه في أنهما حاولا تنفيذ تفجير» خلال مؤتمر «المجلس الوطني للمقاومة الايرانية»، مضيفاً انهما اتُهما بـ «محاولة قتل ارهابية والتخطيط لجريمة إرهابية». وتابع انهما اعتُقلا فيما كانا في سيارة في ضاحية بروكسيل السبت، عُثِر فيها على 500 غرام من مادة «تي اي تي بي» المتفجرة، مع صاعق تفجير. ونفذت الشرطة البلجيكية 5 عمليات دهم، بعد توقيف الزوجين.

وأشار المدعي البلجيكي الى أن السلطات الألمانية اعتقلت أسداللـه أ. (47 سنة)، لافتاً الى انه «ديبلوماسي ايراني في سفارة بلاده لدى النمسا». واضاف ان الديبلوماسي كان على اتصال بالزوجين في بلجيكا، وتابع أن «إحباط الاعتداء الارهابي كان نتيجة تعاون» بين القضاء في بلجيكا وفرنسا والمانيا.

في باريس، أعلن مصدر قضائي اعتقال 3 أشخاص من أصل إيراني في فرنسا، أحدهم يُدعى ميرهاد أ (54 سنة)، لتحديد صلتهم بالزوجين المعتقلين في بروكسل.

المصدر : الحياة

شاهد أيضاً

شبكة دعارة لحزب الله

نشر فريق التواصل بوزارة الخارجية الأميركية، الأحد، تغريدة على “تويتر”، سلط فيها الضوء على شبكة …

أضف رد (التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها)

%d مدونون معجبون بهذه: