الرئيسية / دفاع وأمن / سلاح الجو الأمريكي يعترف باختبار قنبلة نووية معدلة

سلاح الجو الأمريكي يعترف باختبار قنبلة نووية معدلة

اعترفت قوات الجو الأمريكية أنها اختبرت مع إدارة الأمن النووي الوطنية (NNSA) التابعة لوزارة الطاقة، قنبلة نووية موّجهة من طراز B61-12، من متن القاذفة الاستراتيجية B-2 Spirit .

ووفقا لبيان أصدرته وزارة الطاقة الأمريكية بهذا الخصوص، اجتازت القنبلة، من دون تزويدها برأس نووي، اختبارين يوم 9 يونيو الماضي في موقع للاختبارات بصحراء نيفادا.

وأعلن مايكل لوتون، الموظف في الإدارة الوطنية للأمن النووي التابعة لوزارة الطاقة الأمريكية أن: “اختبارات الطيران هذه توضح أن تصميم القنبلة B61-12 مؤهل لتلبية متطلبات النظام التشغيلي، كما توضح التقدم الإضافي الذي يوفره برنامج تمديد عمر قنابل B61-12 وفقًا لمتطلبات الأمن القومي”.

وأجرت الإدارة الوطنية للأمن النووي (NNSA) التابعة لوزارة الطاقة الأمريكية ، بالاشتراك مع سلاح الجو في البلاد، في وقت سابق من العام الماضي، اختبارين لتعديل القنبلة النووية B61-12 في ولاية نيفادا. وتم قذف هذه القنبلة دون تجهيزها برؤوس حربية نووية من مقاتلة  F-15E.

وكانت روسيا قد اتهمت القوات الأمريكية العام الماضي، بإجراء اختبارات على قنابل نووية تكتيكية لتحسين أدائها وإطالة عمرها الافتراضي بهدف إبقائها في الخدمة الفعلية، قبل نقلها إلى أوروبا لتزويد قواتها المنتشرة في القارة العجوز بها، إلا أن البنتاغون التزم الصمت وتجاهل الموضوع.

المصدر:  نوفوستي

شاهد أيضاً

واشنطن تعزز وجودها العسكري في المتوسط

أفادت البحرية الأميركية بأن مجموعة ضاربة من سفن الأسطول الأمريكي تتقدمها حاملة الطائرات “هاري ترومان”، …

أضف رد (التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها)

%d مدونون معجبون بهذه: