2017/11/24
الرئيسية / تكنولوجيا الدفاع / صحراء النقب قاعدة سبيرانية للتجسس

صحراء النقب قاعدة سبيرانية للتجسس

يعتبر العدو الصهيوني في طليعة الكيانات المتخصصة في الحرب الإلكترونية بعد الولايات المتحدة الامريكية، فهي تعمل مع الاخيرة على تطوير أكثر الأسلحة السبيرانية فتكاً حتى الان والمعروف بـ “Stuxnet” وهو الفيروس الذي افلت من عقاله ليستهدف المفاعلات النووية الايرانية.

يقول “إفياتار ماتانيا” رئيس هيئة السايبر الوطنية الصهيونية ” الكثير من الابتكارات الصهيونية هي في مجال الأمن الرقمي، وهو المجال الذي نستطيع ان نتميز فيه عن الدول الاخرى حينما يتعلق الامر بالدفاع عن انفسنا، لذلك كانت فكرة انشاء مدينة سبيرانية.

تضم المدينة السبيرانية المقامة في صحراء النقب مجموعة من الفرق المتخصصة والشركات التي تعمل بالداخل والخارج مثل فريق الاستجابة للحالات الطوارئ السبيرانية، وهو الفريق المكلف بحماية الانظمة الخاصة بشركات القطاع الخاص، الي جانب منتزه التكنولوجيا المتقدم الذي يستضيف حالياً شركات عالمية (PayPal – Lockheed Martin – Deutsche Telekom )، وابرز الوحدات التقنية هي الوحدة 8200 المتخصصة بالتجسس، ووحدة الأمن السيبراني في الجيش، بالاضافة الى جهاز الشين بيت وجامعة بن غوريون والعديد من الخبراء التقنين على المستوي المحلي والدولي.

تعود جذور العدو الصهيوني كقوة سيبرانية إلي حرب “يوم الغفران” عام 1973كما يشير الجنرال المتقاعد يائير كوهين احد المسؤولين السابقين في الوحدة 8200، ويضيف بأن الفشل الاستخباري الذي منيت فيه دولة الكيان كان السبب في مقتل 2000 جندي صهيوني، فكان لابد من تقوية سلاح الاستخبارات، حينها سعد الوحدة 8200 بتجنيد واستقطاب افضل المبرمجين والمخترقين، وبدأ بتطبيق أبحاثها بنفسها الى ان وصلت الى هذا الصرح الكبير المنشأ في النقب والذي يعد اكبر صرح تجسس في الشرق الاوسط وربما يضاهي دول عظمى بتقنياته وامكاناته واجهزته من اجل ان تبقى دولة الكيان قائمة في خضم الصراعات التي تدور بالمنطقة ودون ان تتأثر بذلك.

 
 المصدر : موقع المجد

شاهد أيضاً

إطلاق القمر الصناعي المغربي “محمد السادس أ” بنجاح

على الساعة الواحدة و42 دقيقة من صباح اليوم (الأربعاء)، حسب توقيت غرينيتش، الذي يوافق توقيت …

أضف رد (التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها)

%d مدونون معجبون بهذه: