2017/11/24
الرئيسية / الشرق الاوسط / يا شعب لبنان العظيم … الى متى؟

يا شعب لبنان العظيم … الى متى؟

يا شعب لبنان العظيم، كنت ارغب في رؤيتك تنتفض، على الطبقة السياسية الفاسدة، تلك الطبقة التي تعيد انتخابها مرارا وتكرارا منذ اكثر من 30 سنة.

أو تنتفض ، على مافيا الكهرباء والفيول أويل التي تسرق اللبنانيين بأكثر من ملياري دولار سنويا منذ اكثر من 30 سنة.

كنت ارغب في رؤيتك تنتفض يوم تاجر حزب الله بارواح العسكريين المختطفين، يوم منع الحكومة اللبنانية من مبادلتهم وهم احياء بمساجين من رومية.

او تنتفض يوم قام حزب الله بتهريب الارهابيين القتلة من قبضة الجيش اللبناني بباصات مكيفة وبحجج واهية. 

لقد تبين ان الشعب العراقي اذكى من الشعب اللبناني، في بغداد، وفي كربلاء، وفي الموصل، هتف العراقيون “إيران برّا برّا” لأنه لا “إصلاح”، ولا “كهرباء”، طالما استمرّ الإحتلال الإيراني للعراق.

العراقيون يعرفون أن المالكي وجماعته سرقوا اموال العراقيين، وقاموا بتمويل “فيلق القدس” ونظام بشار الأسد “بالنيابة عن إيران“.

العراقيون عرفوا ان ايران هي من عممت الفساد في العراق كما وبالاشتراك مع نظام الاسد عممت الفساد في لبنان.

العراقيون ينتفضون في وجه الفساد والمفسدين، اما انت يا شعب لبنان العظيم لم تتجرأ على مهاجمة رموز الفساد ولم تتجرأ حتى على تسميتهم.

تادي عواد

 

شاهد أيضاً

الكاتب فريدمان: ربيع السعودية يغيّر نظرة العالم وأحمق من لا يساند محمد بن سلمان

رأى الكاتب الأميركي الشهير توماس فريدمان، الذي حاور الأمير محمد بن سلمان، أنَّ “أهم عملية …

أضف رد (التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها)

%d مدونون معجبون بهذه: