الرئيسية / الشرق الاوسط / نقل السفارة الأميركية في إسرائيل هدية لإيران

نقل السفارة الأميركية في إسرائيل هدية لإيران

قال الكاتب الأميركي المخضرم، توماس فريدمان في سياق مقاله بصحيفة “نيويورك تايمز”، أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تسير على غرار سابقتها لباراك أوباما، حيث ترغب في الابتعاد عن الشرق الأوسط

وفي تعليقه على الأحداث، قال فريدمان : “آخر ما يحتاجه العرب لمواجهة النفوذ الإيراني هو نقل السفارة الأميركية بإسرائيل إلى القدس، فهذا القرار يزعزع الاستقرار ويأتي بمثابة هدية ملفوفة لإيران، ويضع العديد من القوى في موقف محرج كعناصر تمكينية لتنفيذ الأجندة الصهويونية”.

ووصف قرار نقل السفارة الأميركية بإسرائيل إلى القدس على أنه تخلي عن الحلفاء العرب، والذين يحتاجون للتركيز على إصلاحاتهم الداخلية، وليس هذا الدور الذي ينتظرونه من صديقهم ترامب، موضحًا أن القرار الأخير يشير إلى ضعف واضح للولايات المتحدة للتأثير في مجريات الأمور على سير القضية الفلسطينية.

وشدد على ضرورة أن يبقى ترامب صابرًا لتكوين تحالفات ناجحة في المنطقة ومن ثم عدم خسارة الأصدقاء الحلفاء في الشرق الأوسط، وهو ما يعني ضرورة التعامل بشكل رئيسي مع الأوضاع في المنطفة وأطماع إيران في توسيع النفوذ، ومن ثم الترفع عن القرارات التي تزعزع استقرار المنطقة وتوفر الأجواء الخصبة لطهران.

المصدر : “نيويورك تايمز” – ترجمة – المواطن

شاهد أيضاً

صحيفة دولية تكشف تقاصيل المعركة الخاطفة لإستعادة الخوخة وحيس وكيف انهارت قوات الحوثيين بظرف ساعات

تتسارع التطورات الميدانية على الساحل الغربي لليمن، في ظلّ انهيار كبير لميليشيا الحوثي وانفتاح الطريق …

أضف رد (التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها)

%d مدونون معجبون بهذه: