الرئيسية / اسلحة حديثة / الحرب السورية تكشف عن عيوب فنية للمروحية الروسية مي-28

الحرب السورية تكشف عن عيوب فنية للمروحية الروسية مي-28

بدأ التدخل العسكري الروسي في الحرب السورية في عام 2015. وتضمن التدخل غارات جوية من الطائرات الروسية وطائرات الهليكوبتر الهجومية، بما في ذلك ميل مي 28S الحديثة ، المتمركزة في قاعدة حميميم في شمال سوريا، ضد الجماعات المسلحة المعارضة للحكومة السورية .

 

خلال العملية العسكرية في سوريا كشفت عن عدد من العيوب التقنية في المروحية الهجومية ميل مي 28 (التي يطلق عليها الناتو اسم “هافوك”) مروحية هجومية حديثة تهدف إلى الدعم الجوي القريب وتدمير المركبات المدرعة وغير المدرعة ، وجنود العدو في القتال .

 

تواجه طائرات الهليكوبتر الروسية الجديدة مشاكل في تركيب المحركات، وإلكترونيات الطيران، وأنظمة التحكم والملاحة. وكانت هناك في وقت سابق مشاكل في التحكم في المحركات وأفيد بأن الشظايا المتناثرة التي تنتج بعد إطلاق الصواريخ يمكن أن تتسبب في أضرار كارثية.

 

ووفقا لما ذكره رئيس لجنة الدفاع والأمن التابعة لمجلس الاتحاد الروسى، فيكتور بونداريف، فقد حددت صناعة الدفاع الروسية عددا من العيوب الفنية والتصميمية للمروحية، ولكن مازالت تواجه مشاكل مع الأنظمة الإلكترونية للرؤية الليلية.

 

وقال فيكتور بونداريف: “الالكترونيات هي فاشلة: الطيار لا يرى اي شيء، ولا يسمع أي شيئ”.

 

وفقا للقائد السابق للقوات الايرو-الكونية الروسية فيكتور بونداريف، فإن نظارات الرؤية الليلية المستخدمة في المروحيات الهجومية من طراز مي-28 حصلت على لقب “الموت للطيارين” من قبل الطيارين أنفسهم.

 

ومن الجدير بالذكر أن تحطم طائرة هليكوبتر من طراز مي-28 في مدينة حمص في 12 أبريل / نيسان 2016. وكانت المأساة بسبب خطأ الطيارين الذين كانا يديران الرحلة في ظل ظروف مظلمة، وفقا للرواية الرسمية.

 

ولكن الجيش قال بأن سبب الحادث هو المشكلة في نظارات الرؤية الليلية لطيار المروحية.

 

مي-28 “صياد الليل Night Hunter” هي طائرة هليكوبتر هجومية حديثة تهدف إلى تنفيذ عمليات البحث وتدمير الدبابات و المركبات المدرعة وغير المدرعة ، وأفراد العدو في القتال، فضلا عن أهداف منخفضة السرعة المحمولة جوا. المروحية التي صنعتها روستفرتول Rostvertol، التي هي جزء من شركة طائرات الهليكوبتر الروسية، في روستوف على نهر الدون.

 

وفقا للمروحيات الروسية، يمكن للـ مي-28 أن تعمل ليلا ونهارا، وفي الظروف الجوية السيئة. وقد تم قبول مي-28 “صياد الليل” رسميا في الخدمة مع وزارة الدفاع الروسية.

المصدر : الدفاع العربي

شاهد أيضاً

القذائف المسمارية “خليــة النحــل” المضـــــادة للأفــــــراد

الباحث انور الشراد : تستخدم دبابات المعركة الرئيسة أنماط أخرى من القذائف لأهداف محددة. فبالإضافة …

أضف رد (التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها)

%d مدونون معجبون بهذه: